نشرت تحت تصنيف دو ري مي

Small Steps

يوم في رحلة التعلم على الكمان

أحاول التقليل من  استهلاك الكافيين، لا أعتقد أنه مضر ولكن يراودني الفضول حول أثر التقليل منه ، حالياً أشرب مشروب ساخن “مغلي .اليانسون” و هو نبات عشبي عطري، يشاع عنه أنه مهدئ ، أظنني أحتاج هذا الآن..

تدرّبت اليوم على الكمان على فترتين، و سجلت مقاطع متفرقة لأستمع لها، فأنا لا أركز بالأخطاء تماماً أثناء قيامي بها، و هذه الطريقة هي طريقة وحشية و قاسية للتدريب..لماذا؟ لإن الشخص قد يعطي نفسه علامة 4 من عشر عندما يعزف و لكنه إذا استمع فعلياً لتسجيله و هو يعزف سيعطي نفسه سالب 4..لإنه سيمتلك إدراك أفضل و أدق و الأمر أشد من هذا إذا كان تسجيل فيديو و اكتشف أثناء مشاهدة نفسه أنه يمسك القوس بطريقة مريعة أو أنه قريب جداً من الفرس أووو..أي أمور أخرى..

المشكلة في هذه الطريقة أنها تحتاج ثقة نفس هائلة، حقاً..

و الرائع في هذه الطريقة أن من يطبقها سيكتشف أخطاءه بشكل أسرع و بذلك بالعمل عليها سيكون التقدم أسرع من أي طريقة أخرى.

لحُسن الحظ أنني أحتفظ بكم جيد من التسجيلات، لأُشعر نفسي بالتواضع عندما آخذ جائزة ايزاك بيرلمان مثلاُ  

اكتشفت اليوم موقع مذهل لتبسيط النظريات الموسيقية، معظم ما جاء فيه أعرفه من أماكن أخرى متفرقة ، المميز بالموقع أنه مذهل بصرياً و يجمع كل الأساسيات المهمة: هنا

أفكر بالبدء بمقطوعة جديدة، اسمها Minuet 3 لسباستيان باخ..و للبدء بها أُحضر نفسي مُسبقاً، أجهز القلم و استمع للمقطوعة بايقاع تدريب بطئ أسجل الملاحظات، ثم أستمع مجدداً و “أقرأ” النوتات بينما أستمع حتى أتأكد من أنني أفهم النوتات و التوقيت بشكل جيد..ثمّ، أتدرب على الطاولة lol  فبينما أستمع للتدريب البطئ أحرّك أصابعي تبعاً للنوتات مراراً حتى أحفظ أماكنها و سرعاتها و هكذا، ثمً أستمع للمقطوعة من شخص آخر..و بعدها أبدأ، بداية أتدرب على المقطوعة كاملة مرة أو مرتين فقط مع تحديد المواضع الصعبة برسم دوائر أو تلوين النوتات الصعبة على ورقة الموسيقى..أو رسم إشارة إلى التدليل على المقطع الصعب، ثم أتدرب على مقطع واحد فقط أعيده مراراً ثم أنتقل للذي بعده ، أعيده مراراً، ثم أعود للأول و أضيفه للثاني و أعزفهما معاً، إلى أن أتمكن من عزفهم بطريقة مقبولة و هكذا حتى أتدرب على المقاطع جميعها، ثمّ أتدرب على المقطوعة كاملة مراراً..

الأمر شبيه بالدراسة…أشعر كأنني طالبة احيانا :]

 :] ما دمتُ أتقدم، و إن ببطئ فهذا بحد ذاته إنجاز

نُشر على يومي 7\12\2018 

المعلق:

أدوُّن في مجالاتٍ وأماكن شتّى، ولا أتوقف عن التعلُّم

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s